30يوليو

( تعلم Angular ) – التوجيه Routing في AngularJS

تقتصر بعض تطبيقات Angular على كونها أدوات مساعدة في صفحة ويب تقليدية، إلا أنّ الأغلبية العُظمى لتطبيقاتها هي التطبيقات وحيدة الصفحة (single-page applications)، التي تستبدل تصفح الويب المعتمد على المتصفّح بواجهاتٍ وانتقالاتٍ مشابهة في صفحةٍ واحدة، مقدمة للمستخدم تجربة تفاعليّة رائعة. إلّا أنّ كتابة تطبيقات وحيدة الصفحة بطريقةٍ بسيطة يجعلنا نخسر شيئًا قيّمًا في التطبيقات المعتمدة على المتصفّح وهو الرّابط URL. ففي تطبيقٍ بسيطٍ وحيد الصفحة، سيكون هناك رابط URL واحد فقط، ولن تكون هناك طريقة لمشاركة روابطَ مخصصة لكلّ مورد (resource) على حدة، كتعليق محدّد على تدوينة ما على سبيل المثال. وعلى العكس، فسيقوم تطبيق تقليدي في طرف المخدّم يتبع نمط REST (تبادل الحالة ضمن رابط HTML) بإدارة الواجهات كبنية هرميّة من الروابط المنظّمة سهلة القراءة والتي تظهر حالة التّطبيق الحاليّة بوضوح. تُقدّم هذه الروابط طريقةً للمستخدم ليعود إلى حالةٍ من حالات التطبيق في وقتٍ لاحق، أو ليشارك هذه الحالة مع الآخرين.

يُعرَّف التوجيه في تطبيق ويب تقليديّ بأنّه صلة الوصل بين عمليّات HTTP مثل (GET وPOST وما إلى ذلك) وأنماط الروابط وبين المتحكّمات. إن لم تكن معتادًا على التوجيه من طرف المخدّم فسيقدّم لك دليل التوجيه السريع مقدّمةً سهلةً للتوجيه في JavaScript. على أي حال، فالتوجيه من طرف المستخدم يقلب الحالة رأسًا على عقب. فبدلًا من أن يتمّ التفاعل مع الأفعال التي ينقلها لنا المتصفّح، فسنحتاج إلى إبقاء المتصفّح متابعًا للتحديثات بينما يتفاعل التطبيق مباشرةً مع مدخلات المستخدم. كمثالٍ على ذلك، كيف يمكننا الإبقاء على شريط التّنقل محدّثًا بروابط تمثّل الحالة بدقّة، وفي نفس الوقت نستجيب لروابط تُدخل فيه أو تُحمّل من العلامات المرجعية؟ لحُسن الحظ، فقد تمّ إيجاد الوحدة ngRoute لتساعدنا في هذا العمل.

لنتمكّن من استخدام هذه الوحدة، سنحتاج إلى تحميل ملف angular-route.js إضافةً إلى ملف مكتبة Angular الرئيسي. كما سنقوم بتحميل بيئة Bootstrap لاستخدام أنماط CSS الخاصة بها.

<base href="/">
<link rel="stylesheet" href="//netdna.bootstrapcdn.com/bootstrap/3.3.5/css/bootstrap.min.css">
<script src="//ajax.googleapis.com/ajax/libs/angularjs/1.4.2/angular.js"></script>
<script src="//ajax.googleapis.com/ajax/libs/angularjs/1.4.2/angular-route.js"></script>

لاحظ تعريف العنصر base في السطر الأول في المثال السابق. يُعرِّف هذا العنصر رابط URL القاعديّ لتطبيق Angular الحالي، وهذا العنصر يطلبه دعم Angular لـتوابع HTML5 الخاصة بالتاريخ (سنتحدث عنها أدناه). إن كنت تتساءل لمَ تم إسناد الخاصية href إلى مسار الجذر، بدلًا من أن تكون مسندةً إلى مسار الصفحة، فهذا لأنّ أمثلة هذه السلسلة تعمل داخل أُطُر iframe خاصة لكل واحد منها.

<body ng-app="app">
  <!-- كل الأمثلة توضع هنا -->
</body>

بعد ذلك، سيكون علينا جلب ngRoute عند تهيئة الوحدة الجذر، وقد قمنا بتغطية هذه الفكرة بعمق في فصل الوحدات.

angular.module('app', ['ngRoute']);

وهكذا نكون قد أتممنا تحميل الوحدة ngRoute في تطبيقنا.

routeProvider$

لنتمكن من استخدام ngRoute، سنحتاج إلى ربط مسار URL نسبي واحدٍ أو أكثر مع معالجاتٍ (handlers). يتيح لنا التابع module.config إعداد وحداتٍ مثل ngRoute بعد أن تقوم Angular بتحميلها. كل ما علينا هنا هو معرفة اسم الخدمة (service) أو المزوّد (provider) الذي سيقوم بإعداد الوحدة. في حالة ngRoute يُسمّى المزوِّد بـrouteProvider$. سنتمكن عند وضع هذا الاسم في تابع الاستدعاء الخلفي config من عمل سلسلةٍ من عمليّات ربط المسارات باستخدام التابع when. الوسيط الأول للتابع when هو المسار النسبي الخاص بوجهة التوجيه، أما الوسيط الثاني فهو كائن الإعدادات الذي يحدد الكيفية التي سيتم بها معالجة محتوى وجهة التوجيه.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        template: "<a href='#/about'>About</a>"
      })
      .when('/about', {
        template: "<a href='#/'>Home</a>"
      });
  });

يشبه الخيار template الذي يظهر في المثال السابق ذلك الذي استخدمناه في إعداد التوجيهات سابقًا. لا يحوي المثال السابق أي محتوىً متغيّر، فقط نص HTML ثابت. يُقدّم كلّ قالبٍ رابطًا إلى المسار النسبي للآخرين، لذا سنتمكن في المثال السابق من التبديل بين الاثنين. قد تتساءل أين سيتم وضع المحتوى المعالَج، حسنًا، تُقدّم الوحدة ngRoute توجيهًا مُميّزًا، هو ng-view، ويجب أن يكون هذا التوجيه موجودًا في وحدتنا لتعمل. تتكوّن القوالب الرئيسي في هذا الفصل كلّها من عنصرdiv خالٍ يوجد فيه التوجيه ng-view، وكلّ ما سوى ذلك سيقوم المعالج (handler) بمعالجته للمسار الحالي.

<div ng-view></div>

جرب النقر على الرابط الناتج لتتم معالجة الرابط للمورد الآخر. لم يعمل؟ حسنًا، لقد تجاهلنا أمرًا هامًا، إن نظرت إلى شريط التنقل الخاص بمتصفحك أثناء نقر الرابط فلن تراه قد تغير ليلائم المسار النسبي الصحيح، في الواقع، ليس هناك أي أمرٍ خاطئ في النص البرمجي الخاص بالمثال، وفي التطبيقات الحقيقية ستلاحظ التغيير، فكلّ ما في الأمر أن البيئة التفاعلية التي تمّ استضافة الأمثلة في داخلها ضمن هذه السلسلة لا تسمح لنا برؤية التغيير في الصفحة الرئيسية للفصل.

الخدمة location$

جميع أمثلة هذه السلسلة موضوعة داخل صناديق sandbox داخل أُطر iframe الخاصة بكل واحد منها. (يُمكنك إلقاء نظرة على الرابط التالي Codecademy/stuff.js إن كان لديك فضول لمعرفة طريقة القيام بذلك.) وهذا ممتازٌ لعزل البيئة البرمجية، إلا أنّه يمنعك من رؤية رابط الـURL الخاص بالأمثلة في شريط الانتقال. ومن حسن الحظ أنّه توجد طريقةٌ للتحايل على هذا الأمر، مع فائدةٍ إضافيّة في استكشاف خدمةٍ مفيدةٍ في Angular تسمح بمعاينة رابط URL الحالي، وهي الخدمة location$.

angular.module('app')
  .controller('LocationController', function($scope, $location) {
    $scope.location = $location.absUrl();
  });

يتم في المثال السابق التصريح عن متحكم بسيطٍ يستقبل الخدمة location$ عن طريق حقن التبعية، ويستخدمها للدخول إلى رابط URL المُطلق الحالي للتطبيق، حيث تكون القيمة هي دمجًا للرابط الثابت للجذر الخاص بالصفحة المغلّفة للمثال مع رابط الامتداد الذي تُديره الوحدة ngRoute.

المتحكم

يُمكننا أن نقوم بتحميل المتحكّم LocationController في المثال السابق بالطريقة المعيارية باستخدام التّوجيه ng-controller، إلّا أنّه بإمكاننا أيضًا أن نقوم بإعداد متحكّمٍ كخيار (option)، كما سنضيف خاصّيّة المجال location إلى قالبنا.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="#/about">About</a>'
      })
      .when('/about', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="#/">Home</a>'
      });
  });

ها نحن ذا، صار لدينا الآن محاكٍ لشريط الانتقال لأمثلتنا، ولكن للأسف لن تتمكّن من تعديلها لرؤية الكيفية التي ستدير بها الوحدة ngRoute التغييرات بمعالجتها وإظهار محتوىً جديد، وسيكون عليك اختبار ذلك في تطبيقاتك الخاصة.

رمز Hashbang

تتوقّع وحدة ngRoute في الحالة الافتراضية أن تبدأ مسارات URL النسبيّة برمز hash (#)، ويُمكنك بسهولةٍ تغييره إلى البادئة hashbang متمثّلة بالرمز (!#) بإضافة إعداداتٍ إلى الخدمة locationProvider$ كما يبيّن المثال التالي. لاحظ أنّه يجب علينا أيضًا إضافة رمز ! إلى الروابط في قوالبنا.

angular.module('app')
  .config(function($locationProvider) {
    $locationProvider.hashPrefix('!');
  })
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="#!/about">About</a>'
      })
      .when('/about', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="#!/">Home</a>'
      });
  });

لا يزال رمز البادئة hashbang مصادقًا عليه من Google في دليل Webmasters الخاص بها، وتحديدًا في المقطع Making AJAX Applications Crawlable، الذي ينص على أنّ “أقسام الـhash يجب أن تبدأ بعلامة تعجّب”، على أيّ حالٍ، طالما أنّك تقوم بالخطوات اللازمة للتّأكّد من ملاءمة موقعك لقواعد SEO فقد تجد أنّه من الأفضل أن يكون تطبيقك مخدومًا بأسلوبٍ خالٍ من البادئة، وهذا الأسلوب مفعّلٌ في HTML5 الآن.

الكائن History من HTML5

يُقدّم الكائن window.history تحكّمًا بالتّنقّل في المتصفّحات الحديثة، مما يقدّم تجربة مستخدمٍ سلسة.

angular.module('app')
  .config(function($locationProvider) {
    $locationProvider.html5Mode(true);
  });

يُمكننا كتابة قيم href الخاصة بنا كمسارٍ بسيط، بدون البادئة # ولا البادئة !#.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="/about">About</a>'
      })
      .when('/about', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a href="/">Home</a>'
      });
  });

استخدام الكائن history من HTML5 وسيلةٌ ممتازةٌ إن كنت غير مضطرٍّ لدعم متصفحاتٍ قديمة في تطبيقك.

العنصر templateUrl

لنقم الآن بتحليل تطبيقنا البسيط إلى مكوناته الأولية. كما قمنا سابقًا مع التوجيهات بجعل شيفراتنا البرمجية أكثر قابلية للإدارة عن طريق استخراج قوالبنا (حتى الصغيرة منها) إلى ملفاتٍ مستقلة، فسيكون علينا للقيام بذلك فقط استبدال العناصر template في إعداداتنا بالعناصر templateUrl.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'LocationController',
        templateUrl: '/views/index.html'
      })
      .when('/about', {
        controller: 'LocationController',
        templateUrl: '/views/about.html'
      });
  });

دون تغييرٍ على صفحة About التي سنضعها في مجلد views.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a href="/">Home</a>
<h4>About</h4>

سنتكلّم في الفقرات التالية عن فكرة التعامل مع روابط URL غير الصالحة، لذا لنقم بإضافة واحدٍ منها الآن.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a href="/about">About</a> |
<a href="/bad-path">Bad path</a>
<h4>Home</h4>

جرّب النقر على Bad path في المثال السابق، ستنتهي التّسلية للأسف، وستضطر لإعادة إنعاش الصفحة لاستعادتها.

التابع otherwise

ما الذي يمكننا فعله لتجنب النهايات الحزينة كما حدث قبل قليل؟ قد يكون أحد الإجابات هو تجنب تقديم روابط غير صالحة، ولكن في التطبيقات الحقيقيّة لا يمكننا إيقاف المستخدم عن الكتابة في شريط التنقل. يُمكننا أن نُعِدّ المُخدّم ليقوم بإعادة توجيهٍ للروابط غير الصالحة إلى رابط الجذر لتطبيق Angular، ولكن هذا يعني إعادة تحميل الصفحة من جديد، مما يعني إعادة تشغيل التطبيق من البداية. كيف يُمكننا بناء تطبيقٍ من طرف المستخدم ليقوم بإعادة توجيهٍ للروابط غير الصالحة؟

لو افترضنا بأننا نريد أن نُعلم المستخدم بأن الرابط غير صالح قبل أن نقوم بإعادة التوجيه، فالأمر الأول الذي نحتاجه هو الواجهة التي ستظهر لأي رابط غير صالح. سنسُمّي هذا القالب 404 ليتناسب مع معناه، وطبعًا يمكنك تسميته بأي اسمٍ آخر.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a href="/">Home</a>
<h4 class="text-danger">404 - Not Found</h4>

كلّ ما نحتاجه الآن هو عبارة when أخرى لإضافة المسار 404/. ثم لربط أي رابط غير متوافق مع الروابط الموجودة بالمسار 404/، وسنقوم بذلك بإضافة استدعاءٍ للتابع otherwise الذي يقوم بإضافة المسار إلى العنصر redirectTo فيه. في المثال التالي، سيتم تشغيل الاستدعاء للتابع config إضافةً إلى كل الإعدادات السابقة. (يُمكنك تسجيل عددٍ غير محدودٍ من الاستدعاءات الخلفية (callbacks) للتابع config في المزوِّد (provider))

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/404', {
        controller: 'LocationController',
        templateUrl: '/views/404.html'

      })
      .otherwise({
        redirectTo: '/404'
      });
  });

جّرب النقر الآن على Bad path. صحيحٌ أنّ بيئة الأمثلة لا تسمح لك بإدخال مسارٍ عشوائيّ في شريط التصفح، إلّا أنّه يمكنك تعديل “href=”/bad-path في القالب السابق إلى أيّ قيمة تريدها لترى كيف سيتم التعامل معها. ربما يجب عليك دومًا إضافة معالجٍ (handler) ليتعامل مع كل الاحتمالات الباقية في إعدادات التوجيه الخاصة بك.

الأحداث (Events)

تُقدّم Angular تطبيقًا للرسائل من نمط (publish-subscribe) لأحداث التطبيق، وهي تعتمد على ثلاث توابع: emit$ وbroadcast$ وon$، حيث يقوم التابع emit$ و broadcast$ بتفعيل نشر أحداثٍ مخصصة، أما التابع on$ فيقوم بتسجيل معالجات (handlers) للأحداث التي تقوم بنشرها الوحدة ngRoute. فمثلًا، عندما يتمّ تغيير المسار بنجاح سينتج عن ذلك نشر الأحداث التالية:

هذه الأحداث مرتبةٌ في القائمة بنفس ترتيب ظهورها أثناء دورة حياة عملية تغيير المسار، لنقُم بإثبات ذلك.

تسجيل معالج للحدث (event handler)

لنستخدم التابع on$ لتسجيل معالجٍ بسيط لأحداث المسار، حيث سيقوم هذا المعالج بجمع أسماء الأحداث في مصفوفة، ثم سنقوم لاحقًا بطباعة أسماء الأحداث في الصفحة بنفس الترتيب الذي حُفظت به.

angular.module('app')
  .value('eventsLog', [])
  .factory('logEvent', function(eventsLog) {
    return function(event) {
      eventsLog.push(event.name);
    };
  });

في هذا المثال، سنقوم بتسجيل الأحداث أثناء انتقالنا من مسار الجذر (والمسؤول عنه هو المتحكم HomeController) إلى المسار events/ (والمسؤول عنه المتحكم EventsController). سنقوم أيضًا بجعل المتحكّم يضيف اسمه إلى القائمة أيضًا لنعرف وقت استدعاء هذا المتحكم.

angular.module('app')
  .controller('HomeController', function($scope, $location, $rootScope, eventsLog, logEvent) {
    $scope.location = $location.absUrl();
    $scope.link = {path: '/events', title: 'Events'};
    eventsLog.push("HomeController: " + $location.path());

    $rootScope.$on('$routeChangeStart', logEvent);
    $rootScope.$on('$locationChangeStart', logEvent);
    $rootScope.$on('$locationChangeSuccess', logEvent);
    $rootScope.$on('$routeChangeSuccess', logEvent);

    $scope.eventsLog = eventsLog;
  });

يقوم المتحكم EventsController بإضافة اسمه إلى المصفوفة eventsLog ثم يقوم بكشف (expose) السجل للمجال بحيث يمكننا رؤيته في الصفحة.

angular.module('app')
  .controller('EventsController', function($scope, eventsLog, $location) {
    $scope.location = $location.absUrl();
    $scope.link = {path: '/', title: 'Home'};

    eventsLog.push("EventsController: " + $location.path());
    $scope.eventsLog = eventsLog;
  });

نفس الواجهة ستعمل في كلا المتحكّمين. وسيتم عرض شريط انتقالٍ متغيّر إضافةً إلى محتويات السجل باستخدام التوجيه ng-repeat.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a ng-href="{{link.path}}">{{link.title}}</a>
<ol>
  <li ng-repeat="event in eventsLog track by $index">
     {{event}}
  </li>
</ol>

كملاحظةٍ جانبية، يُعدّ المرشح json المبني في Angular مفيدًا في التنقيح وإنشاء السجلات، فإن أردنا رؤية ما هو أكثر من اسم الحدث، فيُمكننا استخدامه لعرض كامل المحتويات لكائن الحدث.

سيكون علينا لإتمام المثال أن نكتب إعداداتٍ مباشرةً للمسارين.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'HomeController',
        templateUrl: '/views/events/index.html'
      })
      .when('/events', {
        controller: 'EventsController',
        templateUrl: '/views/events/index.html'
      });
  });

انقر على الرابط في المثال السابق لرؤية الأحداث المسجلة في الصفحة.

الموارد التي تتبع أسلوب REST

يُقدّم أسلوب REST في تطوير تطبيقات الويب مجموعةً من المعايير لتنظيم عمليات CRUD (إنشاء، قراءة، تحديث و حذف) على مجموعات الموارد والموارد المفردة أيضًا. لن تحتاج عند استخدامك لـ Angular أن تتّبع أسلوب REST في التوجيه إلا إذا قمت بتحميل الوحدة ngResource التي لم نقم بتغطيتها في السلسلة. على أيّ حال، سنختم هذا الفصل بالقليل من التوجيه المتّبع لأسلوب REST لتحصل على خبرةٍ في بعض الأمور العمليّة في التوجيه.

سنحتاج إلى مجموعة موارد لنتمكّن من البدء، وسنعرض في الفصل التالي HTTP كيف نقوم بتحميل البيانات من مخدّمٍ في النهاية الخلفية (backend). أما الآن فسنقوم فقط بحقن مصفوفةٍ من كائناتٍ من نوع item في داخل المتحكّم.

angular.module('app')
  .factory('Item', function(filterFilter) {

    var items = [
      {id: 1, name: 'Item 1', color: 'red'},
      {id: 2, name: 'Item 2', color: 'blue'},
      {id: 3, name: 'Item 3', color: 'red'},
      {id: 4, name: 'Item 4', color: 'white'}
    ];

    return {
      query: function(params) {
        return filterFilter(items, params);
      },
      get: function(params) {
        return this.query(params)[0];
      }
    };
  });

لكلّ عنصرٍ في المصفوفة قيمة فريدة للخاصية id فيه، مما يسمح لنا بالتعامل معه كموردٍ منفرد. تقوم الخدمة التي يُنشئها التابع factory بتغليف الوصول إلى المصفوفة items بتابعين مفيدين هما: query لمجموعة الموارد، وget للموارد المنفردة. يستخدم التابع query المرشّح ذا الاسم سيء الحظ، filter (محقونٍ مع filterFilter) لتنفيذ جلبٍ حسب المثال باستخدام الوسيط params، أمّا التابع get فيقوم باستدعاء التابع query ليقوم بإعادة موردٍ واحد. (راجع فصل المرشحات إن كنت قد تجاوزته، لمعلوماتٍ إضافيّة عن المرشّحات في Angular.)

أوّل شيءٍ نحتاجه في تطبيقٍ يتبع أسلوب REST هو دليل (index) أو مسارٌ للقائمة ليتم كشف المجموعة items كاملةً. وكلّ ما على المتحكم القيام به هو كشف كامل المحتويات للمصفوفة items باستدعاء التابع query دون وُسطاء.

angular.module('app')
  .controller('ItemsController', function($scope, $location, Item) {
    $scope.location = $location.absUrl();
    $scope.items = Item.query();
  });

واجهة هذا المتحكم سهلةٌ أيضًا، وسنستخدم التوجيه ng-repeat لإظهار العناصر.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a ng-href="/">Home</a>
<ol>
  <li ng-repeat="item in items">
     {{item.name}} - {{item.color}}
  </li>
</ol>

في هذا المثال الأساسيّ، ستربط إعدادات التوجيه بين مسار الجذر (/) وبين واجهة المجموعة view.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'ItemsController',
        templateUrl: '/views/items/index.html'
      });
  });

لا يُحقّق المثال السّابق أسلوب REST فعلًا، وذلك لأنّ المسار ليس اسم مجموعة الموارد (items/). المشكلة هي أننا نحتاج إلى ننشئ شيئًا ما في مسار الجذر ليكون المكان الافتراضي الذي يتم تحميل تطبيق Angular منه. سنرى الحل في المثال التالي، وهو إعادة التوجيه الفوري من المسار الجذر إلى المسار items/.

العنصر redirectTo

لنتمكّن من القيام بإعادة توجيهٍ تلقائيّة من مسارٍ لآخر، سيكون علينا استخدام العنصر redirectTo بدلًا من متحكّم وقالب.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        redirectTo: '/items'
      })
      .when('/items', {
        controller: 'ItemsController',
        templateUrl: '/views/items/index.html'
      });
  });

كما يُمكنك أن ترى في شريط الموضع في المثال السابق، فالمجموعة items يتم عرضها في المسار items/. ومهما كان عدد المرات التي تنقر بها على الرابط Home، فلن تتمكن من الانتقال إلى المسار الجذر / وسيتم دومًا إعادة توجيهك إلى المسار items/. هذا استخدامٌ بسيط للخيار redirectTo. إن كنت تريد تطبيق بعض العمليات على إعادة التوجيه، فيُمكنك توفير تابعٍ بدلًا من مسارٍ نصّيّ.

التابع search

كما ناقشنا في بداية هذا الفصل، تقدّم روابط URL النصّية تمثيلًا لحالة التطبيق (مثل عملية ترشيحٍ للموارد) يُمكن أن يتم حفظها ومشاركتها بسهولة. كيف يُمكننا معالجة نصّ طلب (query) يطلب فقط الحصول على العناصر التي تكون قيمة العنصر color فيها هو لونًا معيّنًا؟

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        controller: 'LocationController',
        template: '<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>\
                   <a ng-href="/items?color=red">Red items</a>'
      })
      .when('/items', {
        controller: 'ItemsController',
        templateUrl: '/views/items/index.html'
      });
  });

في هذا المثال، تحتوي واجهة مسار الجذر الخاص بالتطبيق على رابط التّنقّل الحاوي على نصّ الطلب color=red. يُمكننا جلب قيمة هذا الوسيط بسهولةٍ باستخدام التابع search للخدمة location$.

angular.module('app')
  .controller('ItemsController', function($scope, $location, Item) {
    $scope.location = $location.absUrl();
    $scope.items = Item.query({color: $location.search().color});
  });

عند النّقر على الرابط Red items في المثال السابق، سترى كيف استخدم التابع query (الذي قُمنا بتعريفه سابقًا في الخدمة items) المُرشّح filter للقيام بعملية جلبٍ حسب المثال.

الخدمة routeParams$

يعتمد أسلوب REST نموذجيًّا على إلحاق معرّف المورد الفريد في نهاية المسار بدلًا من وضعه في نصّ الطلب. كيف يُمكننا القيام بمعالجةٍ صحيحة للمسار بحيث يحوي المعرّف الفريد؟ أو بعبارةٍ أدقّ، كيف يُمكننا استخراج المعرّف الفريد 3 من المسار items/3/ على سبيل المثال؟

لنقم بتحديث واجهة المجموعة لتتضمّن هذا الأسلوب من رابط التّنقّل لكلّ مورد مفرد على حدة.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<p class="lead">Items</p>
<ol>
  <li ng-repeat="item in items">
    <a ng-href="/items/{{item.id}}">
      {{item.name}}
    </a>
  </li>
</ol>

تُقدّم الخدمة routeParams$ وصولًا ملائمًا للعناصر في المسار، حيث يقوم بكشفها (expose) كعناصر مُسمّاة. يُمثّل القسم الأخير من المسار المعرّف الفريد لموردٍ وحيد يتبع أسلوب REST. فمثلًا، يجب أن يعيد المسار items/3/ تمثيلًا للمورد Item بالمعرّف الفريد 3.

في إعدادات التوجيه الخاصة بنا، يُمكننا استخدام البادئة الخاصّة : لتعريف متغيّراتٍ ذات أسماءٍ متغيرّة قابلةٍ للاستخراج من المسار. تمّ الاتّفاق على تسمية الوسيط المعرّف للمورد بالاسم id:، لذا سيكون نصّ المسار هو items/:id/.

angular.module('app')
  .config(function($routeProvider) {
    $routeProvider
      .when('/', {
        redirectTo: '/items'
      })
      .when('/items', {
        controller: 'ItemsController',
        templateUrl: '/views/items/linked-index.html'
      })
      .when('/items/:id', {
        controller: 'ItemController',
        templateUrl: '/views/items/show.html'
      });
  });

تقوم الوحدة بوضع الوسطاء المستخرجة من المسار في الخدمة routeParams$ التي يجب أن نقوم بحقنها في المتحكّم ItemController جنبًا إلى جنبٍ مع الخدمة Item التي أنشأناها.

angular.module('app')
  .controller('ItemController', function($scope, $location, Item, $routeParams) {
    $scope.location = $location.absUrl();
    $scope.item = Item.get({id: $routeParams.id});
  });

سنقوم باستدعاء التّابع Item.get مستخدمين القيمة التي تمّ إسنادها في routeParams.id$، وهذا التّابع يستخدم المرشّح filter لإيجاد موقع النموذج الصحيح. (يُمكن للتابع ()Array.prototype.find الموجود في المكتبة المركزيّة أن يُقدّم طريقةً أفضل للقيام بذلك عندما ينتشر هذا التابع على نطاقٍ واسع.)

طريقة عرض المورد item المفرد سهلةٌ ومباشرة، سنقوم بتضمين رابطٍ للعودة إلى المسار items/ بحيث نتمكّن من العودة إلى واجهة عرض القائمة.

<div class="well well-sm" ng-bind="location"></div>
<a ng-href="/items">Items</a>
<p class="lead">{{item.name}}</p>
<p>Color: {{item.color}}</p>

صحيحٌ أنّ الخدمة routeParams$ والتابع ()location.search$ كلاهما سهل الاستخدام نوعًا ما، إلّا أنّهما معًا يقدّمان حجر بناءٍ هامًّا في أيّ عمليّة توجيه متضمّنةٍ لأسلوب REST.

خاتمة

تعلّمنا في هذا الفصل أساسيات طريقة Angular الخاصة بها في التوجيه. ورغم أنّ ngRoute لا تُقدّم بعض الميزات المعقّدة للتوجيه، كدعم الموارد المتداخلة، أو آلة الحالة من الدرجة الأولى، أو توليد مسارات URL، إلا أنّها تعطيك مقدّمةً ممتازةً للتوجيه في Angular. ستجد أنّ العديد من التطبيقات الحقيقية تستخدم UI-Router من مشروع AngularUI بدلًا من ذلك، ولن نتطرّق إليها في هذه السلسلة، بل سيكون الفصل الأخير مقدّمةً لتحميل البيانات من المخدّم في النهاية الخلفية (backend) باستخدام الخدمة http$ في Angular.

شارك التدوينة !

عن هيثم النعيمي

مرحبا انا هيثم مدون عراقي انشأت موقع شخصي انشر به ما يعجبني من شعر واخبار و مواضيع عامة وغير ذلك
© Copyright 2014, All Rights Reserved For Haitham.me